تعليم

رئيس جامعة دمنهور يفتتح المؤتمر الأول متحدي الاعاقة بين الواقع و رؤى المستقبل

السيد ابو اسماعيل

أفتتح الأستاذ الدكتور عبيد صالح رئيس جامعة دمنهور المؤتمر الأول
متحدي الاعاقة بين الواقع ورؤى المستقبل نحو بيئة صديقة لمتحدي الاعاقةبكلية الآداب بقاعةالمناقشات بغرض تبادل الخبرات والاطلاع على أحدث البرامج وآخر الإنجازات التقنية والتكنولوجية المساعدة للمعاقين، وذلك في إطار رؤية مستقبلية شاملة لمبادرة وطن يجمعنا في احداث تغيير ايجابي في حياة ذوي الاعاقة تمكنهم من الاندماج في المجتمع والمشاركة فيه بفاعلية .

وأشار صالح إلى أن الدولة تعمل جاهدة لتذليل كافة المصاعب التى تو اجه ذوى القدرات الخاصةحيث دشن سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى مبادرة الإتاحة الإلكترونيةللمؤسسات الحكومية بهدف تمكين ذوى الاحتياجات الخاصة من الحصول على الخدمات الحكومية بسهولة ويسر من خلال استخدام التكنولوجيا فى إزالة العقبات أمام ذوى الإعاقة ليتوافق مع رؤية مصر 2030 الذى جاء من خلال افتتاح سيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى لفعاليات المؤتمر والمعرض السنوى الدولى السابع للاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.

وأعرب صالح عن فخره بالنماذج المشرفة من الشباب المبدع الذى أعطانا طاقة إيجابية كبيرة،ودافع قوى فى التغيير مؤكدا على أن الإبداع لا يعوقه إلا الاستسلام واليأس.فالإعاقة الحقيقة لا تكون في الشخص المعاق نفسه، وإنما تكون في المجتمع الذي يرفض وجوده أو لا يعطيه حقوقه التي توافق ظروفه الخاصة، فالمعاقون هم في النهاية أفراد في المجتمع، ويجب أن يكون لهم دور فاعل وحقوق إضافية وأنه سوف يفتتح كلية مكتملة لذوى القدرات الخاصة فى النوبارية وهى حاليا معروضة على المجلس الأعلى للجامعات .

وأكد صالح أن الحق في التعليم من أبرز الحقوق الأساسية التي يجب ضمان توفيرها للأشخاص ذوو الإعاقة، فهو يعد بمثابة رافعة أو ركيزة لبقية الحقوق الأخرى المرتبطة بالأشخاص ذوي الاعاقة بشكل خاص، ذلك لأنه يرتبط مباشرة بتأهيل الاشخاص ذوي الإعاقة والقدرة على دمجهم في المجتمع وجعلهم فئة منتجة في المجتمع، وتوفير هذا الحق للاشخاص ذوي الاعاقة يتطلب توفير العديد من الإجراءات الإستباقية التي تمهد لإيصال التعليم المناسب للشخص ذو الاعاقة حسب نوع وحجم الإعاقة.

وأكدت الأستاذة الدكتورة حنان الشافعى عميد كلية الآداب أن المهام المنوطة بالمؤتمر تشمل توفير الدعم المعنوي لذوي الإعاقة، وذلك من خلا طرح ومناقشة قضايا ذوي الإعاقة مع المجتمع، ووضع حلول فعالة لمشكلاتهم بالتعاون مع الجهات المسؤولة، ودمجهم في المجتمع ولابد من توفير التعليم المناسبة.

هذا وقد حضر المؤتمر كل من السادة الأفاضل نواب الجامعة وكذلك الأستاذ الدكتور أحمد عبد العزيز وكيل كلية الآداب لشؤون التعليم والطلاب ولفيف من ممثلى عن وزارة الأوقاف الشيح الدكتور محمد شعلان وكيل وزارة الأوقاف بالبحيرة وممثلى من الكنيسة الدكتور بشارة عبد الملك عضو المجلس الملى ومسؤول العلاقات العامة بالكنيسة … والبطل العالمى كابتن ابراهيم الحسينى حمدتو بطل العالم تنس الطاولة هذا وقد تحدث بالمؤتمر كل من الأستاذ الدكتور محمد أحمد مرجان عميد كلية الشريعة والقانون والأستاذ الدكتور محمد المقطف أستاذ تدريب مسابقات الميدان والمضمار بكلية التربية الرياضية للبنين جامعة الاسكندرية كما شارك بالمؤتمر مدرسة الأمل للصم وضعاف السمع ومدرسة النور للمكفوفيين ومدرسة ناصر الفكرية للإعاقات الذهنية

وأوضح الأستاذ الدكتور سيد أحمد مرجان أن فكرة المؤتمر الذى يتزامن مع حلول اليوم العالمى لذوى الإحتياجات الخاصة ومتحدى الإعاقة فى الثالث من ديسمبر الذى خصصته الأمم المتحدة منذ 1992 لتذكير شعوب العالم وحكوماته بقضاياهم ودعمهم من أجل ضمان حقوقهم والعمل على دمجهم داخل المجتمع والدعوة الى زيادة الوعى فى ادخالهم فى كافة مناحى الحياة السياسية والاقتصادية والثقافية .

وأضاف الأستاذ الدكتور محمد المقطف أن الجامعة حريصة على تسهيل كافة السبل لذوى الإحتياجات الخاصة من خلال جهاز يستطيع الفرد من تحميل عدد 9000 كتاب او رسالة علمية وذلك يستطيع جميع الطلاب المكفوفين من البحث عن الكتب العلمية وذلك لإمكانية الاستعارة وكذلك تحميل الكتب بملفات صوتية للاستذكار داخل الجامعة او خارجها.

وفى نهاية المؤتمر قام الأستاذ الدكتورعبيد صالح بسماع شكاوى واحتياجات كل ذوى الاحتياجات الخاصة كما تم عرض فقرة فنية بغناء احمد ناصر .. وتكريم أحد أبطال تنس الطاولة الكابتن ابراهيم حمدتو كما تم تكريم كل من اخرج المؤتمر بهذا الشكل المتميز .

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق