منوعات

الطهارة نصف الإيمان

بقلم / محمـــــد الدكـــــــرورى

بقلم / محمـــــد الدكـــــــرورى

الإسلام دين طهرٍ ونظافةٍ، فجعل الطهارة نصف الإيمان، فقد قال رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم: (الطهور شطر الإيمان)، والوضوء نور للمؤمن، وهو شرط لصحة الصلاة، ودونه لا تُقبَل، فالصلاة ثاني ركن من أركان الإسلام، وأول ما يحاسب العبد عليه يوم القيامة، وهي الصلة بين العبد وربه، فحُقَّ لمن وقف بين يديّ مولاه أن يكون طاهراً مطهراً والوضوء لا تقتصر أهميته فقط على غسل الأعضاء فحسب، أي أن أهميته ليست مادية فقط، بل هو أبلغ من ذلك، فله أهمية روحية ونفسية وصحية أيضاً وأهمية الوضوء للوضوء أهمية كبيرة فهو عنوان النظافة والطهارة، كما أنه: يعيد للإنسان نشاطه وقوته ويزيل الأوساخ والجراثيم والبكتيريا العالقة في المناطق المكشوفة والمعرضة للهواء ويزيد من رطوبة الجلد ونضارته ويزيل العرق والإفرازات الدهنية من البشرة وينشط الدورة الدموية وتحافظ المضمضة على نظافة الفم والأسنان واللثة ويطفئ الغضب ويشعر الإنسان بالسكينة والهدوء وتخرج الذنوب والخطايا مع قطرات ماء الوضوء وكيفية الوضوء هى انه قد أُخذت فرائض الوضوء من الآية المذكورة في القرآن الكريم، وهي من تعاليم الله عزوجل لعباده، فيجب تطبيقها كما نزلت، وعدم التحريف والتغيير فيها كما يفعل البعض، فالله عز وجل هو الآمر والناهي، ويجب تطبيق أمره كما نزل وعند الشروع بالوضوء يجب غسل العضو تلو الآخر أي الموالاة بينها، دون فاصل بينهما أو تأخير، كما ويجب إسباغ الوضوء، أي يجب إيصال الماء للعضو بأكمله، فمثلاً البعض يغسل اليدين إلى المرفقين، أو الرجلين إلى الكعبين، فيترك قسماً من المرفقين أو الكعبين دون إيصال الماء إليهما وهذا خطأ وكما ويجب غسلها على الترتيب كما نزلت في القرآن الكريم، وهذه فرائض الوضوء على الترتيب، ولا يصح الوضوء بترك أحدها: غسل الوجه كاملاً، حتى يصل الماء منابت الشعر والأذنين، وأسفل الذقن وغسل اليدين إلى المرفقين ومسح الرأس وغسل الرجلين إلى الكعبين وسنن الوضوء هى انه نحن نأخذ تعاليمنا من القرآن الكريم، ومن سنة نبينا الكريم، فهو وحيٌ يوحى، ولم يأتِ بشيءٍ من عنده، بل كله من أمر الله عز وجل، فقد زاد رسول الله صلى الله عليه وسلم على فرائض الوضوء بعض الأعمال أيضاً، والتي تسمى بسنن الوضوء، حيث يثاب فاعلها، ولا بأس على من تركها، وهي على الترتيب أيضاً: البدء بالتسمية وغسل اليدين ثلاث مرات والمضمضة ثلاث مرات والاستنشاق ثلاث مرات وغسل الوجه ثلاث مرات وغسل المرفق الأيمن ثلاث مرات، ثم الأيسر بالمثل وغسل الأذنين ظاهراً وباطناً وغسل القدم اليمنى ثلاث مرات، ثم بالمثل القدم اليسرى.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق